"ليدا" الأفغانية .. لوحات تصور الحرائق الاليمة في مخيم موريا


"ليدا"  الأفغانية .. لوحات تصور الحرائق الاليمة في مخيم موريا

"ليدا"  الأفغانية .. لوحات تصور الحرائق الاليمة في مخيم موريا

"ليدا"  الأفغانية ترسم لتروي ماعاشته خلال حريق مخيم موريا في اليونان 

وتصور لوحاتها ذكريات أليمة للحرائق التي دمرت بالكامل مخيم موريا للاجئين والمهاجرين، وشردت أكثر من 12 ألف شخص باتوا ينامون في العراء.

وفقدت ليدا معظم أغراضها في الحرائق لكنها تمكنت من إنقاذ بعض أدوات الرسم الخاصة بها.

ومنذ وصولها إلى موريا حاولت المهاجرة الأفغانية نقل شغفها بالرسم للأطفال الذين رسموا أيضا ذكرياتهم الخاصة عن الحرائق المدمرة.

باشرت الشرطة اليونانية صباح الخميس نقل آلاف المهاجرين المشردين منذ احتراق مخيم موريا إلى مخيم جديد "مؤقت"، وفق ما وعدت به الأمم المتحدة وأثينا اللتان أشارتا إلى أن نقل المهاجرين بشكل نهائي من جزيرة ليسبوس