من عضو مراقب الى تحضيرات فلسطينية لطلب عضوية كاملة في الأمم المتحدة


17 Jan
17Jan

من عضو مراقب الى تحضيرات  فلسطينية لطلب عضوية كاملة في الأمم المتحدة

أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أن بلاده تستعد للتقدم بطلب الحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، وذلك بعد تأكيد المنظمة الدولية أن الفلسطينيين لم يتقدموا بطلب رسمي.ويحظى الفلسطينيون بصفة عضو مراقب في الهيئة الأممية، وحصولهم على العضوية الكاملة يمنحهم اعترافا دوليا بدولتهم.

وقال الوزير الفلسطيني للصحفيين أمس الثلاثاء “نعلم أننا سنواجه فيتو من الولايات المتحدة لكن هذا لن يمنعنا من تقديم طلبنا” للحصول على العضوية الكاملة.

وأكد المالكي أن الفلسطينيين سيبدؤون حملة لحشد التأييد في مجلس الأمن، مع التوجه لتقديم طلب العضوية في غضون “أسابيع”.

يشار إلى أن أي دولة تتقدم بطلب للانضمام إلى الأمم المتحدة يجب أن تحصل على موافقة مجلس الأمن أولا، الذي تملك فيه الولايات المتحدة حق النقض (فيتو)، قبل تبني القرار في الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وتقدّم الفلسطينيون بطلب لعضوية الأمم المتحدة عام 2011، لكنه لم يصل إلى مجلس الأمن من أجل طرحه للتصويت.

ووافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2012 بأغلبية 138 دولة على منح فلسطين وضعية دولة غير عضو مثل الفاتيكان، وسمح هذا الإجراء للسلطة الفلسطينية بالمشاركة في بعض عمليات التصويت في الجمعية العامة والانضمام لبعض الهيئات الدولية.

وكانت الأمم المتحدة أكدت أمس أن الرئيس محمود عباس لم يتقدم بطلب رسمي إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أو إلى رئيسة الجمعية العامة ماريا فرناندا إسبنوزا، بشأن حصول فلسطين على العضوية الكاملة في المنظمة الدولية.

واكتفى عباس بقوله للصحفيين عند دخوله إلى قاعة مراسم الاحتفال بتسلم بلاده رئاسة مجموعة “الـ77 والصين” إن فلسطين ستتقدم حتما بالحصول على طلب العضوية، ولم يقدم الرئيس الفلسطيني أي تفاصيل أخرى.

وأضاف أنه ملتزم بحل سلمي ينهي الاحتلال ويحقق استقلال دولة فلسطين، على أن تكون القدس الشرقية عاصمتها، والعيش جنبا إلى جنب في سلام وأمن مع دولة إسرائيل.


الجزيرة . مركز الروابط


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.