حرفي تركي يعيد الحياة لصناعة "المظاحن الحجرية" المنقرضة


08 Mar
08Mar

حرفي تركي يعيد الحياة لصناعة "المظاحن الحجرية" المنقرضة 

أوردو / حاجز أوزتورك 

يمارس الحرفي التركي حسن ألطون (63 عاما)، بجانب عمله في إدارة مطحنة كهربائية، مهنته الثانية المتعلقة بإنتاج مطاحن حجرية وبيعها، في قضاء "أونيي"، بولاية أوردو، شمالي تركيا.

وفي حديثه، قال ألطون إنه يعمل في إدارة المطحنة منذ 30 عاما، بينما بدأ بصنع المطاحن الحجرية في 1996.

وأضاف أن فكرة ممارسة هذه المهنة راودته خلال مطالعته لكتاب يحتوي على تماثيل منحوتة على يد الفنان الإيطالي الشهير ليوناردو دافنشي.

وأردف: "هذا العمل يحتاج إلى الصبر، لقد صنعت مطحنة حجرية بطول 90 سنتمترا، خلال 10 أيام من العمل المتواصل".

ألطون أشار إلى أنه يجد مشقة كبيرة أثناء البحث عن الأحجار المناسبة للاستخدام، وأنه يحضرها من المناطق القريبة.

وأكد أن الممتهنين لهذه الحرفة في منطقة البحر الأسود لا يتعدون شخصين، وأنه يعلم ابنه المهنة حتى لا تنقرض.


 الأناضول

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.