أَحْوية


أَحْوية

قيس العذاري

 تتعرى الاجساد 

ولكننا لانرى مشاعرها

كأنها تعود الى عريها الاول بفرح

 بعضها مترهلٌ لدرجة تفوق القبح 

ويعضها طازجة لم تؤثر بزغبها حرارة الشمس 

تتمنى ان تلامسها او تشعر بحرارتها على الجلد الاملس . 

نساء . 

كأن عيني لا تبصر سوى تلك الاجساد ..

هل قلت لهن..؟

لا طائل من بحثهن 

 آدم تناسل ، ولم يعد وحيدا

تفاحته فقدت مذاقها

ومكهربة بمشاعر غامضة 

تخفيها اجسادهن العارية . 

وتبزغ من ثناياها كقوس قرح .

.......

 عاد وحيدا

تمر عليه حواءته عارية بزغبها 

آدم .


أَحْوية : جمع حواء

28.6.2019