"كورونا" ..


14 Apr
14Apr

"كورونا"  ..

لمحات ومشاهد تسجيلية عن العراق وانتفاضة تشرين

قيس العذاري

كورونا الطائر ..

ساحة التحرير ببغداد موحشة وهادئة بغير العادة مع دخول حظر التجول حيز التنفيذ ، هناك شيء ما طائر في الهواء قهر ارادة الجميع ، لا يميز بين البشر او جنسيتهم ، لو علم ما كان يعمل الشباب المنتفض بساحة التحرير او الوثبة او الخلاني او شارع الرشيد لاجل ربما طيرانه الذي لا ينتظره احد ولكن الجميع يخافون منه ليحصد الارواح كالسنابل اثناء طيرانه او ملامسته او هبوطه على بقعة ما .

لا يهم ان كانت بقعة حية ام جامدة ، يستوطن الاولى ويفتك بها او يكمن في الثانية ينتظر الكف واصابعه تلامسه لينقض عليها ويحيل الجسد الى جثة ميتة خلال ايام معدودة .

تحدى الشباب الوباء ، ولكنه في النهاية تواطئ مع مكروبات وفيروسات المنطقة الخضراء خلف الجسر لاعلان حظر التجول لارهاب الوباء وتركه تائها ، فحين يعجز عن ملاقاة ضحاياه وملامستهم ينتحر وتختفي اثاره .

فرغت ساحات الاعتصامات بمدن الوسط والجنوب ، وبقيت موحشة سوى هياكل لخيم متروكة هنا وهناك واكشاك كانت تمور بالحركة صباحا ومساء دون توقف . اصبحت خاوية مهملة بعراء الساحات الفارغة . وتركت الفيروس الطائر يبحث عن فرائسه في المناطق المكتظة والاسواق قبل ان يتواى الجميع عن مجالات طيرانه الذي اكتسح الاجواء شرقا وغربا جنوبا وشمالا دون ان يستطيع احد ايقافه او عرقلة بحثة المحموم عن فرائس جديدة .

وددت لو وضعت لافتة بتلك الساحات وبساحة التحرير بحجم نصب الحرية : "احذروا الفيروس الطائر" .

ولافتة تضاهيها حجما عند مدخل المنطقة الخضراء خط عليها : "اخذروا اخطر الفيروسات الطائرة والهابطة بالمنطقة الخضراء" ، للتحذير مما هو قادم .

ما هو قادم ، ما بعد فيروس كورونا الطائر ، ساحة التحرير ستعيد نشاطها بمكافحة فيروسات اشد فتكا من الفيروسات الطائرة اخذت اقامة دائمة في المنطقة الخضراء ، وربما تملكت بيوتها وابنيتها وساحاتها ووشوارعها وعماراتها كما تظن الى الابد ، كما ظنت الفيروسات السابقة او الميتة من قبل ، ولكنها اختفت دون اثر او تركت اثارا قبيحة فيها لا يمحي اثرها دواء او مشفى او بيوت ومصحات خصصت لمعالجة المرضى من شتى انواع الامراض والفيروسات الفاسدة .

مع ذلك لم يوهن الفيروس الطائر عنفوان الشباب اصبحوا اكثر اندفاعا وتوهجا يتحينون الفرص لقص جناحيه لكي يعودوا الى خيمهم الفارغة ، وما زالت شعاراتهم ولافتاتهم ولوحاتهم المعبرة تتحين الفرص لتعود تلهب الشباب وتلهمهم مواصلة التحدي لتحقيق مطالبهم ، عاجلا او اجلا . هناك متسع من الوقت لمحاصرة الفيروس الطائر وقص جناحيه لتعود ترتفع بساحة التحرير والوثبة والخلاني وشارع الرشيد الشعارات نفسها والمطالب نفسها التي اجل الوباء تحقيقها . تحقيقها قادم ولو على ايقاع مشي السلحفاة الواهن ، ولكن طالما انها تمشي فانها ستصل حتما في يوم ما نحو هدفها البعيد القريب .

الفيروس الطائر ستقص جناحيه او يرحل

او ينتحر في الاجواء والبراري البعيدة 

او يقهره الجسد المقاوم .

3

كورونا ، كورونا :  

العمياء الطائرة 

على بعد خطوات عند انحاءة الجسر ، بيئة

اكثر فسادا وفتكا منك

تلوح من هنا خلف الجسر 

كورونا كورونا 

ارحلي او تذهبي خلف الجسر 

انظمي لفصيلك القابع هناك 

خلف الجسر .

فصيلتك 

خلف الجسر تحتفل بقدومك .

كصنو طائر او قابع او جاث او قائم .

تطعمك من اكتاف الشباب

لاننا سنفترق ، واذهبي بكل اتجاه كاعمى ضل طريقه ،

الى المحطة قادمة . 

4

الشباب سيعودون ، هذا ما سمعته وقرأت عنه بهاشتاغات عريضة بشتى الاحجام والالوان، سيعودوا الى ساحة التحرير والخلاني والوثبة وشارع الرشيد والى الساحات في مدن الوسط والجنوب ، عندئذ يكون الوباء قد رحل او مات بعد قص جناحي الفيروس وهو قابع او طائر او جاث او قائم . 

نحن لا نعلم ، ا نحن في حلم يرويه الواقع ام واقع يرويه الحلم . 

حين كنت ارنو الى ساحة التحرير الفارغة والخلاني وساحة الوثبة وشارع الرشيد ، تبدو كانها تعد او تنشط بعيدا عن الانظار وتترقب او تتهيأ خفية بلا كلل لما هو قادم .

5

ما هو قادم ، قريبا غدا او بعد غد سنحتقل بموت الفيروس . ولا تبقى سوى فيروسات ستصل الى نهايتها حتما في المنطقة الخضراء . كالنهاية المعروفة لجميع انواع الفيروسات الفاسدة المثيرة للتقزز  في الماضي القريب والبعيد حين عرفنا نحن البشر كم هي فتاكة وضعيفة في نفس الان .

اعدت قوائم باسماء ضحاياها من الشباب المنتفض بالصور والفيديوهات والافلام المصورة .. بانتظار الاتي الذي سيأتي بعد عودة الشباب المنتفض الى ساحة التحرير والخلاني وساحة الوثبة وشارع الرشيد وساحات الاعتصام في مدن وسط وجنوب العراق  لتعاد الدورة من جديد .

تزيل ما تبقى من الفيروسات "الكورونا" الجاثمة او الطاثرة .

لكنني سوف لن اترك هذه المناسبة تمر دون ان تكون لي فيها يد ترسم او تكتب او تخط لها شعارات جديدة او تجدد شعاراتها الاولى الخالدة :

"نريد .. وطن".

و

"اريد .. حقي" .

6

نكاد بعد الصدمة والحجر ان ننسى الخفافيش او اوشكنا ان ننساها ، حين فندت نظرية اصل الفيروس وبيئته . وبعد اسابيع قليلة ، اجتاح الرعب الاوصال ليصبح الخوف نكته ثقيلة  ، حالما اعلن احد الاطباء المعتوهين ان الخفافيش تحمل 16 نوعا من "كورونا" .. 16 نوعا! ماذا يريد ان يقول؟  والى متى نبقى بالحجر؟ ونسى الاشارة الى الخفافيش الى ما بعد انحاءة الجسر التي لا تبعد كثيرا من هنا من ساحة التحرير وسط بغداد . 

الخفافيش التي تعشى وتكمن في النهار وتطير في الليل بعيون مضيئة تخترق الحجر .    

............ 

هوامش :

سقط العديد من الشهداء والجرحى بانتفاضة تشرين التي ابتدأت فعليا يوم 25.10.2019م ضد الاحزاب والتيارات السياسية 

والدينية الفاسدة التي حكمت العراق منذ العام 2003م في بغداد ومحافظات الوسط والجنوب .

عدد الشهداء : 570 شابا خلال اربعة اشهر متواصلة لانتفاضة تشرين الشبابية .

عدد الجرحى 23 الف جريح من بغداد والمحافظات المنتفضة .

 تسببت الاصابات البليغة منها باعاقات دائمة لبعض الشباب المنتفضين .

..............

10.4.2020

قيس ال ابراهيم العذاري


18Dec
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.